كلابشات

ملحمة وطنية لجروب ” هذا الرجل أحبه” في حب الرئيس السيسي.. بدر عياد: الشعب المصري لديه وعي ويعلم مخطط الإخوان الإرهابي.. أحمد رجب: عملاء الخارج غرضهم ضرب استقرار مصر وتفكيك مؤسساته.. أحمد يحيي المحرر الأمني بـ” البوابة نيوز”: لن نسمح بنشر الفوضي والرئيس خط أحمر.. ياسر شوري مدير تحرير الوفد: مصر تمتلك أعظم رئيس.. رضا أبو حجي رئيس حزب مصر المستقبل: المصريين لن يسمحوا بالعودة إلي الوراء

تقرير كتبه وأعدها: بدر عياد وعبدالجواد الشعراني

في ملحمة وطنية جديدة جسدها جروب “هذا الرجل أحبه” علي موقع التواصل الاجتماعي “واتساب” في حب الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، حيث تم عقد الاجتماع الأول يوم الجمعة الماضي بالتعاون مع حزب مصر المستقبل برئاسة رضا أبو حجي، والذي شهد حضور مكثف من رجال مصر المخلصين والوطنين، في مشهد تجلي فيه أسمي معاني الوطنية والتضحية من أجل رفعة هذا الوطن والدفاع عنه ضد كل من تسول له نفسه المساس بها وبسلامة أراضيه ومؤسساته .

وكان قد دعي كل من الكاتب الصحفي بدر عياد والمحرر الأمني والعسكري، وخالد فتحي أبو دنيا ، مؤسسي جروب “هذا الرجل أحبه” لعقد الاجتماع الأول، لمناقشة عدد من القضايا الهامة علي الساحة الداخلية والخارجية أبرزها انجازات الرئيس عبدالفتاح السيسي وحروب الجيل الرابع ومخاطر مواقع السوشيال ميديا في نشر الإشاعات والفوضي ، إضافة إلي وضع الضوابط والأساسيات التي يقوم عليها الجروب.

وشهد الاجتماع الأول حضور عدد كبير من رجال الدولة في كافة القطاعات وهم كل من ووزير الزراعة أيمن أبو حديد ، والإعلامي محسن داود ، والإعلامي الكبير احمد رجب مذيع برنامج “مهمة صعبة “، ياسر شوري مدير تحرير الوفد ، واحمد يحيي المحرر الأمني بالبوابة نيوز، واللواء طارق النادي ، واللواء طارق المليجي ، و نقيب الأطباء محمد نصر نقيب الجيزة ، و احمد الديبكي نقيب العلوم ،و المستشار رضاء أبو حجي رئيس حزب مصر المستقبل ، والفنان القدير مصطفي الدمرداش ، والعمدة محمد رنة قطب التحكيم بمصر ، والمستشار معاذ عبد الظاهر، ونقيب العلاج الطبيعي وليد الجزار ، والدكتور طارق الجيش وكيل صحة الجيزة ، و عماد داود المستشار الإعلامي لكلية دار العلوم وإعلام القاهرة، ورجل الأعمال صبري دحروج عبيد ، والمحامي الكبير محمود أبو دنيا الناشط الحقوقي الشهير ، وأخرين .

من جانبه، قال عياد أحد مؤسسي جروب “هذا الرجل أحبه” في حب الرئيس عبدالفتاح السيسي،  إن الاجتماع  الأول  قد شهد حضور مكثف من جانب رجال مصر المخلصين، مشيرا إلي أنه تم مناقشة عدد من القضايا الهامة وأبرزها انجازات الرئيس عبدالفتاح السيسي وحروب الجيل الرابع ومخاطر مواقع السوشيال ميديا في نشر الإشاعات والفوضي .

وأضاف عياد بأن الاجتماع الأول حقق نجاح كبير كان قد راهن عليه منذ توجيه الدعوة للسادة الأعضاء المحترمين، مؤكدا بأنه شهد حضور مكثف من جانب الأعضاء الوطنين الشرفاء .

وأوضح عياد بأن الاجتماع شهد كلمة موجزة لكل أعضاء الجروب الكرام، مشيرا إلي أنه تمحورت حول حب الوطن والدفاع عن أمنه وسلامة أراضيه، إضافة إلي كشف خطورة المؤامرة التي تحاك ضد مصر من الخارج، والتي تقودها قطر وتركيا بأشخاص تم تجنيدهم للعمل جواسيس لنشر الفوضي وضرب الاستقرار التي تشهده مصر.

d2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">

وأكد عياد بأنه سيتم عقد عدة اجتماعات أخري من أجل تدعيم هذه الملحمة الوطنية التي قادها جروب “هذا الرجل أحبه” وضمان استمرارها في كشف الحقائق والإشاعات المغرضة للشعب المصري العظيم .

وأختم عياد حديثه بالثناء والشكر لكافة الحضور الكرام، موجها رسالة معبرة قائلا: ” تحية لرجال مصر الشرفاء المخلصين.. رأيت فيكم حب الوطن والتضحية من أجل سلامة أراضيه ومؤسساته .

وفي ذات السياق قال خالد فتحي أبو دنيا، أحد مؤسسي جروب “هذا الرجل أحبه”، إن الاجتماع شهد بمثابة حب ورد الجميل للرئيس عبد الفتاح السيسي، الرجل الذي وضع حياته فداءا لهذا الوطن ودفاعا عنه وعن سلامة أراضيه .

وقدم أبو دنيا الشكر لكافة الحضور علي تلبيتهم الدعوة وحضورهم المكثف، مؤكدا علي وطنيتهم وحبهم وإخلاصهم لمصرنا الحبيبة، متمنيا أن يتم عقد مزيد من الاجتماعات لمواجهة مثيري الفتن أبناء الشر في الداخل والخارج .

فيما قال الإعلامي محسن داود، إنه سعيد بحضوره في هذا الصرح الكبير، الذي رأي فيه رجالا مخلصين في حب  الرئيس عبدالفتاح السيسي والدفاع عن هذا الوطن ، مؤكدا بأن الاجتماع جاء من أجل كشف الحقائق والقضاء علي الإشاعات المغرضة.

وأضاف بأن الاجتماع ناقش انجازات الرئيس عبدالفتاح السيسي بدايتا من قناة السويس الجديدة ووقوفا عند العاصمة الإدارية، مشيرا إلي ما قام به الرئيس يدرس ويسطر في مؤرخات وسوف يشهد له التاريخ علي التضحيات التي قدمها من أجل مصرنا الحبيبة.

وفي ذات السياق، قال الإعلامي الكبير احمد رجب مذيع برنامج “مهمة صعبة “، إنه سعيد بهذا الحضور الكبير من رجال مصر الشرفاء الوطنين، مضيفا بأن هذا أقل شئ نقدمه من أجل هذا الوطن .

وأضاف رجب بأن الاجتماع كشف الكثير من الحقائق عن الإشاعات التي تبثه قنوات الإخوان في تركيا وقطر، مؤكدا بأن هدف هذه الجماعات ضرب الوطن ونشر الفوضي وسقوط مؤسسات الدولة وعلي رأسهم الجيش والشرطة.

وأشار رجب إلي أن انجازات الرئيس لا تعد ولا تحصر، مشيرا إلي أن هذا الرجل وطني من الطراز الأول وقف أمام طوفان الأخوان وأنصارهم الإرهابيين الذين أرادوا ضرب استقرار مصر وخلق فتنة بين أبناء الشعب الواحد.

ووجه رجب الشكر للسادة الحضور والكاتب الصحفي بدر عياد ما قام به من مجهود كبير من أجل نجاح هذا الاجتماع ، متمنيا أن يتم عقد مزيد من الاجتماعات واللقاءات، وأن يتم وضع خطة لمواجهة مخطط جماعة الإخوان الإرهابية، وفضحها أمام الشعب المصري وتوضيح الصورة الحقيقة أمام الرأي العام العالمي .

وأكد أحمد يحيي المحرر الأمني بالبوابة نيوز، أن الاجتماع الأول لجروب “هذا الرجل أحبه” “قد لاقي تفاعل كبير من جانب المصريين الشرفاء علي كافة مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك منذ الإعلان عن الجروب وبدء نشاطه.

وأضاف يحيي بان الاجتماع جاء من أجل كشف وجه الإخوان القذر في ضرب استقرار الوطن، مشيرا إلي أن الشعب تعلم من الماضي، ويعلم جيدا ما يتم محاكاته ضد شرطة وجيش مصر بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأختتم يحيي حديثه بتوجيه الشكر والثناء لرجال مصر المخلصين وخاصة الكاتب الصحفي بدر عياد علي التنظيم والمجهود الكبير الذي قاموا به، موجها رسالة حاسمة لجماعة الإخوان الإرهابية قائلا : ” لن تنجحوا في مخططكم.. والرئيس خط أحمر.. وأن إشاعاتكم لن تنال من زعزعة واستقرار هذا الوطن الحبيب”.

ومن جانبه، قال رضا أبو حجي حزب مصر المستقبل، إن مصر شهدت استقرار وأمنا في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، مؤكدا بأن الشعب المصري لن يسمح بالعودة إلي الوراء أبدا .

وأكد أبوحجي، أن مصر بقيادة الرئيس السيسي أصبح له ثقل دولي كبير، مشيرا إلي أن هذا ما أتضح في حضور الرئيس لمؤتمر الأمم المتحدة من حفاوة الاستقبال الكبير من الرئيس ترامب وكلمته بأن مصر لديه أعظم رئيس .. ومصر كانت فوضي قبل السيسي” .

وفي ذات السياق، قال ياسر شوري مدير تحرير الوفد، أن مصر لديه رئيس عظم عبر بها لبر الأمان والاستقرار، مضيفا بأن السيسي وضع مصر في المرتبة الأولي للدول الكبار، حيث تصنيف الجيش المصري والذي جاء في أقوي 10 جيوش علي مستوي العالم، واقتصاديا الـ 7 عالميا بحجم 8.2 تريليون دولار .

وأضاف شوري بأن هناك نهضة كبيرة شهدته مصر في الـ ه سنوات الأخيرة من حكم الرئيس السيسي، مؤكدا بأن الإخوان فشلوا فشلا ذريعا في حشد مؤيدين لهم، منهيا حديثه بكلمة معبرة قائلا: “أمدح وطني ويشتموني.. أفضل مليون مرة من أن أشتم وطني ويمدحوني” .

كما شهد الاجتماع كلمة موجزة لكافة أعضاء الجروب ، تضمنت رسائل قوية وصارمة ضد جماعة الإخوان الإرهابية في الداخل والخارج، مفادها أن أبناء مصر المخلصين لن يسمحوا لكم بنشر الفوضي وزعزعة استقرار هذا الوطن، وأن الشعب المصري لديه وعي كبير، إضافة إلي أن مصر لديه جيش وشرطة أقوياء تحت راية الرئيس عبدالفتاح السيسي منقذ مصر.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *