كلابشات

بدر عياد: ثقوب بقرارات رئيس الوزراء والقطاع السياحي يدفع الثمن.. و”العاصي”: ننفذ قرارات الحكومة بحذافيرها وندعم المنشآت السياحية

أثار القرار الذي أصدره مجلس الوزراء بإغلاق صالات الديسكو والملاهي الليلية في الساعة الثالثة بعد منتصف حفيظة العاملين في القطاع السياحي، والذي يترتب عليه خسائر فادحة لهم ، ونظرا لأن جمهور هذه الأماكن يبدأ السهر في الساعات الأخيرة  من الليل .

وقال الدكتور بدر عياد والإعلامي الأمني، إن قرار إغلاق المنشأت السياحية في هذا الثالثة ليلا قرار خاطئ وتسبب في خراب بيوت معظم العاملين في القطاع السياحي.

وأضاف “عياد” بأن تحديد وقت للإغلاق لن يقدم أو يؤخر شئ في جائحة كورونا ولن يساعد في تقليل أو زيادة المصابين ، مشيرا أن هذا الأمر تشوبه الكثير من العوار والظلم علي المنشات السياحية

وأشار “عياد” إلي أن المنشأت السياحية أحد أهم مصادر الدخل للاقتصاد في مصر، ناهيك عن أهميتها الكبيرة للقطاع السياحي، إضافة إلي توفيرها الآلاف من الوظائف .

وطالب “عياد” الجهات المسئولة وخاصة اللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا بمراجعة القرار، نظرا لأن القطاع السياحي تأثر بهذه القرارات الغير مدروسة، مما تسبب في حدوث خسائر فادحة وغلق العديد من المنشآت السياحية .

في ذات السياق، قال عبدالفتاح العاصي، مساعد وزير السياحة والآثار للرقابة على المنشآت الفندقية والأنشطة السياحية، إن قرار إغلاق صالات الديسكو والملاهي الليلية في الساعة الثالثة ليلا، هو قرار أصدرتها اللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا برئاسة رئيس الوزراء بجانب وزير السياحة والصحة، مؤكدا علي تنفيذه بحذافيرها من كافة الجهات المسئولة والمنوط به القيام بذلك.

d2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">

وأضاف “العاصي” بأننا في موسم صيف ومعظم السياح من العرب والأجانب يحبذون السهر حتي ساعات الليل المتأخرة، مشيرا إلي أن الدولة تراعي تطبيق الإجراءات الاحترازية للحفاظ علي سلامتهم وأمنهم .

وأكد “العاصي” بأنه يجب أن يكون هناك سلاسة في التعامل مع أصحاب المنشآت السياحية ومراعاة كاملة لكافة حقوقهم والسماع لشكواهم، مشيرا إلي أنه طالب مجلس الوزراء بزيادة فترات عمل المنشآت السياحية ويدعمه بشكل كبير، وأن يترك لهم مساحة مناسبة في ضوء رؤيتهم فيما يخص الأعمال التنظيمية لأماكنهم بشكل لا يخالف قرارات الحكومة في تنفيذ الإجراءات الاحترازية بجائحة كورونا .

وضرب ” العاصي” مثلا بسيطا من ضمن العديد من الأشياء التي يقوم به جهاز الرقابة على المنشآت الفندقية والأنشطة السياحية في الإجراءات الاحترازية قائلا:” قمت بإرسال شيشة بلاستيك صناعة إماراتية إلي مختلف المنشات السياحية للالتزام به وتقديمه للسياح ، والتي تساعد في منع انتشار فيروس كورونا بشكل قاطع، ويمكن لصاحبه استعماله مرة أخري أو إلقائه بالقمامة فهي غير مكلفة فثمنها لا يزيد عن 40 جنيها مصريا .

وأشار “العاصي” إلي أنه يدعم المنشات السياحية في ضوء أهميتها كمحور رئيسي في الاقتصاد القومي، إضافة إلي أنه مستمع جيد إلي كافة الاقتراحات والأفكار التي من شأنها دعم  وتنشيط السياحة وزيادة دخلها بما يصب في الصالح العام.