كلابشات

بدر عياد ينفرد بنشر التفاصيل الكاملة والحقيقة لمعركة حمو بيكا مع اوسكار أبو هريدي بالإسكندرية

تلقي د. بدر عياد الكاتب الصحفي والإعلامي الأمني، اتصالا هاتفيا من مغني المهرجانات حمو بيكا، تضمن كشفه لتفاصيل وحقيقة واقعة مشاجرته مع أحد الأشخاص يدعي ” اوسكار أبو هريدي بالقرب من بنزينة بجوار مطعمه الخاص .

وقال “عياد” إنه ليس من المنطقي اعتداء حمو بيكا علي شخص طلب منه التقاط بعض الصور، مشيرا إلي أن بيكا فتح مطعمه تقربا من الجماهير لشعوره بأنه يمثل لهم مكانة كبيرة وشئ هام .

وأضاف “عياد” أن حمو بيكا كشف له بأن ” اوسكار” تهجم عليه ببعض العبارات البذيئة والجارحة والمسفة بحقه قائلا : ” فتح كاميرا الموبيل الخاص به وقعد يصور ويقول يا جماعه حمو بيكا اهو انا ممكن اضربه واقل منه بس انا مش هعمل كدا”،  موضحا بأنه استمر في ترديد عبارات مسيئة له ولم يبالي بالتفاف وحب الجماهير حوله.

وتابع حمو بيكا قائلا: ” راح شتم واقعد يقول انا اوسكار ابو هريدي الي خطفت الاعلامي سعد متولي.. انا ممكن اعمل فيك زيه وممكن اولع في بنزينه” .

وأكمل “بيكا” حديثه : ” راح اوسكار جاب مطوه من العربيه الجيب الرانجلر ودخل جوا المطعم. واتهجم عليه والناس الي شغاله في المطعم وفي ناس من رواد المطعم  دافعت عني ” .

وأشار “بيكا ” إلي وجود أشخاص حضروا الواقعة منهم شبابا وأطفالا قاموا بالشهادة علي ذلك ، مؤكدا بأن النيابة فحصت الكاميرات في البنزينة والمطعم، وأنه لم يعتدي عي أحد والأمر متروك للقضاء العادل .

d2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js">

في ذات السياق، أكد “عياد” أن من قام بالاعتداء وضرب المدعو “اوسكار” هي الجماهير الملتفة حول حمو بيكا وليس جارداته، منوها إلي أن سباب وعبارات “اوسكار” المسيئة استفزتهم وجعلتهم  يلقنونه درسا لن ينساه في حياته.

وأشار “عياد” إلي أن “اوسكار” دائم الخلافات والمشاجرات حبا في الشهرة والسيط، مضيفا بأنه يتباهي في كل مكان بواقعة اعتدائه المؤسفة والمخجلة علي ” متولي سعيد “، والدليل علي ذلك نشره لمقطع فيديو واقعة تعديه علي “متولي سعيد” هو وبعض الأشخاص المقربين منه .

ونوه “عياد” إلي أن الله سبحانه وتعالي هو من يخلص الحقوق قائلا : ” وعلي الباغي تدور الدوائر” ، مؤكدا أن الله سبحانه وتعاله هو القوي العظيم مهما بلغت قوتنا وشهرتنا .