بعد 14 عاما من الغيبوبة.. الأمير السعودي النائم يتحرك (فيديو)

كتب: عبد الجواد الشعراني

 

في مفاجأة عظيمة وسعيدة منحها الله لأسرة الأمير طلال لتكون بشرة خير وأمل بعد صبر دام 14 عام هي فترة غيبوبة الأمير وليد شديدة إثر حادث سيارة في العاصمة البريطانية لندن عام 2005، حيث حرك رأسه من الجهتين يميننا ويسار.

ونظرا لطول فترة الغيبوبة أطلق عليه لقب “الأمير النائم”، ولكن حالته شهدت تغيرا فريدا من نوعه لأول مرة منذ سنوات، حيث نشرت الأميرة ريما بنت طلال، ابنة الأمير، الوليد بن طلال، عبر “تويتر” مقطع فيديو، ظهر خلاله الأمير النائم يحرك رأسه للمرة الأولى منذ دخوله في الغيبوبة.

وقالت الأميرة ريما: “الحافظ القادر الرحمن الرحيم. الوليد بن خالد يحرك رأسه من الجهتين، يارب لك الحمد والشكر”.

وفي أبريل الماضي، أتم الأمير النائم عامه الثلاثين، أي أنه قضى نصف عمره تقريبا في غيبوبة.

والأمير وليد هو ابن الأمير خالد بن طلال بن عبد العزيز، الابن الثالث للأمير طلال، شقيق العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز.

وكان الأمير خالد قد نشر في يناير 2017، مقطع فيديو للأمير وليد يحرك كتفه 3 مرات، تجاوبا مع معالجه.