صحتكمسودة

10 علاجات طبيعية لقرحة المعدة.. تعرف عليها

 

   

 

لسنوات طويلة كان الاطباء يعتقدون ان قرحة المعدة ، تنتج عن الاجهاد التأكسدي ، الذي يؤدي الي زيادة انتاج حمض المعدة  بكميات زائدة مما يؤدي الي التهاب الجدار المخاطي للمعدة وتأكله ، لكن الدراسات العلمية الحديثة اثبتت ان قرح المعدة والقولون نتيجة طبيعية للاستخدام المفرط  وغير المبرر في استخدام  المسكنات والادوية (غير الستيرودية ) المضادة للالتهابات ، التي تقضي علي البكتريا النافعة في الجهاز الهضمي “الميكروبيمي” مما يؤدي الي العدوي البكترية المعروفة باسم H pylori   التي تسبب التآكل والجروح في جدار المعدة والقولون .
ونتيجة للاستخدام المفرط للادية التي يتم صرفها دون روشتات طبية ، اصبح هناك اكثر من 5 ملايين شخص مصابون بقرحة المعدة التي تحدث
عندما تتسبب الأحماض المعدية الزائدة أو البكتيريا أو العقاقير أو “السموم” الأخرى في حدوث أضرار وفتحات صغيرة في الغشاء المخاطي الذي  يبطن المعدة .
و أعراض قرحة  المعدة ليست مؤلمة فقط ، لكنها تؤدي ايضا الي  إلى مضاعفات ، مثل الالتهابات ، والقئ  المستمر وفقدان الشهية  ومن بينه هذه الاعراض:
آلام في البطن وحرقة ، بما في ذلك الانتفاخ
استفراغ و غثيان
ابراز الغامق
فقدان الشهية والتغيرات في وزن الجسم
صعوبة في النوم بسبب الألم
الشكاوى الأخرى في الجهاز الهضمي مثل حرقة المعدة  ، والشعور بالغثيان
الجفاف والضعف والتعب
يمكن أن يحدث الإسهال كأعراض حتى قبل أن تبدأ أعراض قرحة المعدة الأخرى

افضل العلاجات الطبييعة لقرحة المعدة :

1. الحد من استخدام مسكنات الألم NSAID
الأشخاص من جميع الأعمار الذين يتناولون مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية كل يوم أو عدة مرات في الأسبوع هم أكثر عرضة للإصابة بتقرحات المعدة وحرقة المعدة مقارنةً بالأشخاص الذين لا يتناولونها
يتم وصف مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية (مثل الأيبوبروفين أو أدفيل والاسبرين والباراستامول ) في كثير من الأحيان لعلاج جميع أنواع الحالات التي تسبب الحمى والألم والتورم – ويعتمد بعض الأشخاص على أخذها بشكل عملي كل يوم للمساعدة في السيطرة على آلامهم المزمنة أو المتكررة (مثل الصداع والتهاب المفاصل / ألم المفاصل ، وتشنجات الدورة الشهرية ، والدموع في العضلات ، والالتهابات ، ونزلات البرد وهلم جرا).
مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية تؤثر على الجهاز الهضمي عن طريق تغيير كيفية إنتاج الإنزيمات الهضمية وأحماض المعدة بالاضافة الي انها  تقلل من إنتاج مادة كيميائية أخرى تحمي بطانة المعدة من حمض المعدة ،و إذا كنت لا  تستطيع ، التوقف عن تناول مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية أو على الأقل تقلل إلى حد كبير مقدارها الذي تتناوله بانتظام. تحدث إلى طبيبك حول الخيارات الأخرى للتحكم في الألم.
2. السيطرة علي  الإجهاد والقلق
على الرغم من أن النظرية  التي تتهم  الإجهاد وحده بالتسبب في  قرحة المعدة لم تعد مدعومة بالكامل ، إلا أن الإجهاد لا يزال يلعب دوراً في تطور القرحة  وعندما يعاني شخص ما من الإجهاد المزمن ، فإن خطر الإصابة بقرحة المعدة يتزايد  ،  حيث لاحظت الدراسات العلمية ان  الإجهاد يضعف جهاز المناعة ويزيد من سوء عملية الهضم ، مما يجعلك أكثر عرضة للإصابة بالامراض والعدوي البكتيرية والميكروبية .
و للمساعدة فى السيطرة علي الاجهاد والتوتر  لابد من ممارسة الرياضة واداء الصلاة بشكل منتظم ، بالاضافة الي  التأمل و التنزه  والنوم الجيد  واستخدام الزيوت الأساسية المهدئة للقلق مثل اللافندر والروزماري والنعناع .
3. النظام الغذائي الجيد
إن اتباع نظام غذائي غير صحي  يحتوي على الكثير من الأغذية المعلبة والمحفوظة والوجبات السريعة  يزيد من خطر الإصابة بالقرحة عن طريق تعزيز الالتهاب وإعاقة الوظائف المناعية، كما ان تجاهل الوجبات الغذائية الاساسية مثل الافطار او العشاء يساهم في تطور القرحة وزيادة المعاناة منها ، لذلك لابد من الالتزام بنظام غذائي صحي خالي من الاطعمة   والمشروبات التي ترتبط بزيادة الام قرحة المعدة وفقا لما اعلنه المركز الامريكي لامراض الجهاز الهضمي وهي:
الفلفل الاسود
الفلفل الأحمر أو الحار
الكافيين
القهوة العادية أو منزوعة الكافيين أو الشاي
الكحول
مشروبات الكاكاو والشوكولاتة والكولا والمياه الغازية والعصائر التي تحتوي علي مواد حافظة
الفواكه الحمضية مثل البرتقال واليوسفي والليمون
الأطعمة الدهنية والمقلية
منتجات الطماطم
النعناع
تتضمن النصائح الأخرى المتعلقة بنظامك الغذائي للمساعدة في السيطرة على القرح ما يلي:
الحفاظ على وزن صحي وتجنب السمنة
تجنب تهيج المعدة والحساسية لاختبار ردود أفعالك (مثل الغلوتين ومنتجات الألبان)
الإقلاع عن تعاطي الكحول والتوقف عن التدخين ، حتي لا تتهيج  بطانة  المعدة و القناة الهضمية
تناول وجبات صغيرة على مدار اليوم بشكل أكثر انتظامًا
تجنب الأطعمة الساخنة أو المشروبات
يفضل تناول الوجبات خاضة العشاء قبل النوم باكثر من اربع ساعات
4. العسل والزنجبيل والكركم :
العسل يحتوي على حوالي 200 عنصر من مضادات الاكسدة والمغذيات الدقيقة وعلي راسها مركبات  البوليفينول التي تتميز بخصائصها القوية المضادة للجراثيم والالتهابات ولديها قدرة علي منع تكاثر بكتريا  هيليكوباكتر بيلوري (H. pylori) المسئولة عن تأكل الجدار المخاطي المبطن للمعدة .
كما يحتوي الزنجبيل علي مركبات الجينجرول والشوجول المضادة للالتهابات والبكتريا ، كما ان الكركم يحتوي علي الكركمين وهو واحد من اقوي مضادات الاكسدة والالتهابات .
طريقة الاستخدام  :
• أضف ملعقة طعام من العسل إلى ماء فاتر
• أضف 1/2 ملعقة صغيرة من الكركم ونصف ملعقة صغير من الزنجبيل  إلى هذا الخليط
• يتم تناول هذا الخليط مرة في الصباح الباكر علي معدة خاوية ومرة اخري اثناء اليوم بعد الغذاء او العشاء
5. التوت:
أظهرت الدراسات العلمية ان  التوت غني بمضادات الاكسدة والالتهابات والبكتريا وهو ما يساعد في التخلص من البكتريا الملوية البوابية التي تسبب التهابات جدار المعدة وتقرحها .
الاستخدام:
يمكن تناول التوت الطازج او شربه علي هيئة عصير ويفضل تناوله بكميات معتدله حتي لا يسبب الانتفاخ.
6. الموز:
الموز  علاج فعال للغاية لقرحة المعدة لانه  يحتوي على مركبات مضادة للبكتيريا   والالتهابات و يمنع نمو بكتيريا الملوية البوابية. بالإضافة إلى دورة في التقليل من زيادة الاحماض المعدية وبالتالي الوقاية من  التهاب بطانة المعدة.
الاستخدام:
• تناول اصبعين من  الموز في اليوم.
• اضافة الموز الي اللبن وشربه  
• اضافة الموز الي عسل النحل وتناوله مرتين في اليوم
7. عصير الكرنب والجزر
الكرنب “الملفوف”  مفيد لعلاج قرحة المعدة لأنه يحتوي على حمض اللاكتيك الذي يساعد في إنتاج الأحماض الأمينية التي تعمل علي تنشيط الدورة الدموية  في بطانة المعدة وتقويها مما يساعد في سرعة شفاء القرح ، كما انه يحتوي علي حمض الاسكروبيك “فيتامين C” الذي يقاوم  عدوى  بكتريا الملوية البوابية.
ويحتوي الجزر علي كمية كبيرة من مضادات الاكسدة خاصة مركبات البيتاكاروتين التي تساعد في تخفيف حدة الالتهابات .
كيف تستعمل:
• ربع كرنبه  الملفوف و 2 جزرة  يتم تقطيعهما وضربهما في الخلاط
• أضف بعض الماء لتمنحه تناسق العصير
• اشرب  1/2 كوب من هذا العصير قبل كل وجبة
• تأكد من أنك تصنع عصيرًا طازجًا في كل مرة
7. عرق السوس
اثبتت العديد من الدراسات العلمية ان العرق سوس  فعال في علاج قرحة المعدة والوقاية منها لانه يحتوي علي مركبات مضادة للاتهابات ومسكنة للالم وتتفوق في ذلك علي “الكورتيزون” ولكن بدون أي اثار جانبية .
وتعمل هذه المركبات علي تقوية الجدار المخاطي للمعدة ووقايته من الالتهاب والتقرح كما انها مسكنة للالم .
الاستخدام:
• مزج  نصف ملعقة من  مسحوق جذر عرق السوس في كوب ماء واحد.
• أضف ملعقة كبيرة  من العسل إلى هذا  الخليط  من مرتين الي ثلاث مرات اسبوعيا  .
ملحوظة :
في حالة ما اذا كان المريض مصابا بارتفاع في ضغط الدم يفضل عدم تناول عرق السوس .
8. البروبيوتيك:
 البربيوتيك “الخمائر الطبيعية ” مثل الزبادي واللبن الرائب والمخللات عديمة الملح ، غنية بالبكتريا  النافعة  الجيدة للصحة والتي تساعد على الهضم ومقاومة البكتريا  الضارة  المعروفة باسم  H.pylori وبالتالي يساعد في الشفاء من القرحة.
بالإضافة إلى ذلك ، يساعد البروبيوتيك أيضًا في تحسين عملية الهضم وسرعة الشفاء من القرحة .
الاستخدام:
تناول وجبه يوميا من الزبادي او اللبن الرائب
9. الحلبة:
الحلبة مشهورة بخصائصها العلاجية وفوائدها الصحية وهي علاج فعال لقرحة المعدة ، لانها غنية  بمركب مخاطي  يحمي بطانة المعدة من خلال إنتاج المزيد من المخاط  مما يساعد في عملية شفاء بطانة المعدة.
الاستخدام:
• غلي ملعقة من بذور الحلبة في كوب من الماء وتناوله ويمكن تحليتها بالعسل ويمكن ايضا تناول البذور ذاتها بعد شرب الماء .
10. الرمان
الرمان فاكهة الجنة التي ورد ذكرها في القرآن واثبتت الدراسات العلمية
انه غني بمضادات الاكسدة والالتهابات ويقي من اضطرابات الجهاز الهضمي ويحد من الاسهال والقئ والغثيان ، كما انه غني بالالياف الغذائية  التي تحسن عملية الهضم وتحفز حركة الامعاء وتساعد في القضاء على النفايات  وطردها من اجسامنا.
والرمان غني بمركب  ا للأنثوسيانين وهي واحد من مضادات الاكسدة القوية التي تقي من الالتهابات  ويمنع مقاومة الانسولين لدى مرضى السكري، ويعمل الرمان كعامل وقائي ضد السمنة. ويحتوي الرمان ايضا علي مركبات الفلافونويد المضادة للالتهابات والتي اثبتت الدراسات العلمية انها تحد من التهابات الجدار المخاطي للمعدة مما يساعد في الشفاء السريع للقرح .
و قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه : «كلوا الرمان بشحمه فإنه دباغ للمعدة»، وفي رواية اخري : ((عليكم بالرمان فكلوه بشحمه فإنه دباغ المعدة وما من حبة تقع في جوف رجل إلا أنارت قلبه وخرست شيطان الوسوسة أربعين يوما))  رواه  محمد بن خالد المزني عن سليمان بن عمرو بن عبدالله بن وهب عن يزيد بن يزيد بن جابر عن مكحول عن عطية بن بسر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *