صحتكمسودة

فوائد صحية كثيرة لا تعرفها عن القرنبيط منها الحماية من السموم وتقوية الجهاز الهضمي

 

عرب كوول
كشفت دراسة جديدة ان البروكلي  يحسن صحة الجهاز الهضمي ويحمي الجسم من السموم والكيماويات الضارة ويقي من الالتهابات التي تسببها الجذور الحرة  وفقا لما نشره موقع ساينس ديلي
واظهرت الدراسة التي اجرتها جامعة بنسلفانيا  الامريكية ان الخضروات الصليبية وعلي راسها البروكلي والقرنبيط ، تحتي علي نسبة عالية من المركبات المضادة للاكسدة ، التي تحمي المعدة والامعاء من الالتهابات والسموم .
وخلال الدراسة التي اجريت علي فئران التجارب التي تم تقسيمها الي مجموعتين ،وتم حقنها بمادة تسبب التهابات الجهاز الهضمي، وتناولت المجموعة الاولي نظامها الغذائي العادي  ، بينما تناولت المجموعة الثانية نظاما غذائيا يشكل البروكلي 15 % منه، وبينت نتائج الدراسة ان المجوعة التي تناولت البروكلي لم تتاثر بالمادة المسببة للالتهابات ،
وقال المؤلف الرئيسي للدراسة الدكتور”جاري بيدرو”، ان مركب “ جلايكوسينولات الإندول” الموجود في البروكلي و القرنبيط، ساعد في وقاية المجموعة الثانية لفئران التجارب من الالتهابات التي سببتها المادة الكيميائية .
واشار الي ان   مركب “جلايكوسينولات الإندول ” وهو مركب كيميائي عضوي يتحول عند هضمه في المعدة الي الـ “اندولوكاربوزول ”  الذي يحفز المستقبلات في بطانة الأمعاء المعروفة باسم “مستقبلات الهيدروكربون الأريل ” والتي تحافظ على صحة الأمعاء وتعمل كجدار حاجز ووقائي يحمي بطانه المعدة من السموم والاحماض المعدية  ويقلل من خطر الاصابة بالامراض التأكسدية ومن بينها السرطان ومرض كرون الذي يصيب بطانه القناة الهضمية.
واضاف الدكتور بيدرو: أن الحاجز الوقائي الجيد الذي يشكله مركب  جلايكوسينولات الإندول يساعد  على حماية الأمعاء من السموم والكائنات الدقيقة الضارة و في الوقت نفسه  يسمح للمغذيات بالمرور.
و تمهد هذه  الدراسة الطريق لإجراء دراسات مستقبلية حول كيفية استفادة الأشخاص الذين يعانون من حالات هضمية مثل التهاب القولون من تناول البروكلي دون مشاكل في الجهاز الهضمي ، حيث ينصحون بعدم تناول الكثير من الخضار الليفية.
ويقول العلماء ان متلازمة الأمعاء الغليظة”القولون العصبي”  هي السبب الجذري للمشاكل الصحية المختلفة التي يتعرض لها الانسان  وهي التي تؤدي الي متلازمة الأمعاء المتسرّبة التي تصبح متهيجة  بسبب عوامل مختلفة مثل فرط نمو الخميرة أو البكتيريا في الأمعاء ، وسوء التغذية ، والإفراط في استخدام المضادات الحيوية.