صحتكمسودة

كنز يلقي في القمامة اسمه “قشر الليمون “يعالج عدة امراض و قوته 10 الاف ضعف العلاج الكيماوي للسرطان

 "كنز " يلقي في القمامة اسمه قشر الليمون قوته 10 الاف ضعف العلاج الكيماوي للسرطان
قشر الليمون كنز من الكنوز التي وهبنا الله اياها لنحافظ به علي صحتنا ، ولكن للاسف معظمنا لا يعرف قيمته ويلقي به في سلة القمامة ،لكن علينا من الان فصاعدا ان نحاول الاستفادة بهذا الكنز الذي يعتبر واحدا من اقوي المضادات الحيوية الطبيعية التي توفر الدعم الكامل للجهاز المناعي ، و يقلل من مخاطر العدوي الفيروسية والبكترية والفطرية ويقضي علي الالتهابات.
وقبل ان نخوض في التفاصيل علينا ان نعرف اولا ان قشرة الليمون تتكون  من جزئين الاول هو الطبقة الصفراء او الخضراء  الخارجية وتعرف  باسم  الزيست Lemon Zest  ،  وهي المسئولة عن نكهة الليمون وتستخدم علي نطاق واسع في صناعة مكسبات الطعم والرائحة ومنتجات التجميل .
اما الجزء الثاني فهو الطبقية اللحمية البيضاء الخفيفة المحيطة بالليمون و التي تقع تحت “الزيست ”  وتعرف باسم الرند Lemon Rind  وتتمبز بطعمها المائل للمرارة قليلا ، وكلا من الزيست والرند يكونان قشرة الليمون التي نتحدث عنها اليوم .
 وتحتوي قشرة الليمون علي مخزون هائل من حمض الليمونين وهو مضاد حيوي بالاضافة الي مركبات الفلافونويد  وكلاهما  مضاد للاكسدة  والالتهابات والجذور الحرة المسببة  للسرطان واثبتت الدراسات العلمية ان هذان المركبان  اكثر فاعلية من العلاج الكيماوي للسرطان باكثر من 10 الاف ضعف  و  يوجدان في قشرة الليمون بتركيز اعلي من الليمونه ذاتها .
وتحتوي القشرة ايضا علي كمية كبيرة من  البوتاسيوم ، وفيتامين E  والالياف الغذائية بالاضافة الي كمية صغير من الكالسيوم  والمغذيات النباتية الدقيقة الاخري والزيوت الطيارة .
واثبتت الدراسات العلمية ان المركبات الموجودة بكثافة في قشر الليمون تمنحه القدرة علي علاج عدد كبير من المشاكل الصحية التي يتعرض لها الانسان وعلي راسها السرطان بالاضافة الي مايلي  :

1- هشاشة العظام:

تحتوي قشور الليمون علي كمية كبيرة في فيتامين E بالاضافة الي الكالسيوم وهما مركبان مهمان جدا للحفاظ علي صحة العظام والوقاية من ضعفها وهشاشتها ، كما ان حمض الليمونين ومركبات الفلافونويد المضادة للاكسدة والالتهابات ، تساعد في الوقاية  من الامراض العظمية ومن بينها التهاب المفاصل  والروماتويد  وغيرها .

2- الاجهاد التأكسدي

الاجهاد التأكسدي واحد من اخضر المشاكل الصحية التي قد تواجه الانسان ، لانه يحدث في خلايا الجسم دون ان نشعر به وهو المسئول عن معظم الامراض المعروفة ومن بينها السرطان وتصلب الشرايين والسكري والتهاب المفاصل  والزهايمر وباركنسون .
ويحدث الاجهاد التأكسدي نتيجة خلل في منظومة التوازن بين مربكات الاوكسجين الفعالة وبين الجذور الحرة و من بينها الجلوتاثيون المؤكسد ، والمواد البروتينية المؤكسدة ، ويؤدي عدم التوازن الي الضغط علي اغشية  الخلايا واتلافها وفقدانها لوظيفتها وفعاليتها  وحدوث الامراض  والالتهابات الخطيرة .
واثبتت الدراسات العلمية ان الحمضيات الحيوية الموجودة بركيز عالي جدا في قشورالليمون وعلي راسها حمض الليمونين ، بالاضافة الي مركبات الفلافونويد يساعدان في مكافحة الاجهاد التأكسدي ومقاومة الجذور الحرةوتخفيف الضغط  الذي تسببه علي جدران الخلايا واغشيتها

 3- طرد السموم

 في ظروف الحياة التي نعيشها هناك الكثير من العناصر السامة التي تدخل الي اجسامنها عن طريق الهواء الملوث بالاضافة الي المواد الكيميائية الضارة الموجودة في  الاطعمه  والمشروبات المصنعة  ، واثبتت الدراسات العلمية ان مركب  البوفلافونويدس الموجود في قشر الليمون  يساعد في طرد كل السموم والنفايات والمواد الكيماوية الضارة من الجسم .

4- صحة القلب

تعمل المركبات المضادة للاكسدة” الفلافونويد و البوليفنول ” في قشور الليمون علي التخلص من الكوليسترول الضار والدهون الثلاثية ، وتحويل الدهون الزائدة عن عملية التمثيل الغذائي الي دهون “برازية ” قابله للخروج من الجسم خلال عملية التبرز ، مما يؤدي الي حماية  القلب والشرايين والاوعية الدموية من التصلب والانسداد

 5- تخفيض ضغط الدم

يساعد عنصر البوتاسيوم الموجود في قشور الليمون علي تخفيض ضغط الدم المرتفع ، والمساعدة في الوقاية من المضاعفات الخطيرة له ومن بينها  الازمات القلبية والسكتات الدماغية والفشل الكلوي .

 6- حماية  الكبد

المركبات الطاردة للسموم في قشر الليمون تساعد في حماية الكبد والحفاظ علي صحته ودعم وظائفه ، كما ان مضادات الاكسدة الموجودة فيه تساعد في منع الدهون من التأكسد  والتراكم في هذا العضو الحيوي وهو ما يساعد في الوقاية من الكبد الدهني والالتهابات.

7- حماية اللثة

قشور الليمون غني بحمض الستريك الذي يعوض الانسان عن  نقص فيتامين C ، الذي يؤدي الي الاصابة بالتهاب اللثة ونزيفها والاسقربوط
والحفاظ علي صحة الفم والاسنان.

8- حرق الدهون

اثبتت الدراسات العلمية ان قشور الليمون تحتوي علي مركب “البكتين ” الذي يلعب دورا كبيرا في حرق الدهون وتحويلها الي طاقة وبالتالي منعها من التكدس في منطقة البطن والخصر والارداف ، ولذلك فهو مفيد جدا في عملية انقاص الوزن.

9- صحة الجلد

تساعد مضادات الاكسدة الموجودة في قشور الليمون ، علي الوقاية من الجذور الحرة المسئولة عن  التهاب الجلد وتشققه وجفافه  وغيرها من المشاكل الاخري مثل حب الشباب والتجاعيد والتصبغ والبقع الداكنه والهالات السوداء ، كما انها تساعد في تخليص طبقة “الاديم” من السموم المتراكمة اسفلها .

كيف نستخدم قشورالليمون

للحصول علي فوائد قشور الليمون هناك طريقتان لا ثالث لهما ، الاولي هي اكل القشرة “هم هم ” وهي طريقة قد لا يستثيغها البعض ، لذلك فمن الافضل اللجوءالي الطريقة الثانية التي تعتمد علي وضع الليمون في الفريزر حتي يتجمد ، وبعدها نقوم ببشر الجلد واضافته الي الاطعمة مثل السلطة  والاسماك والايس كريم واطباق الحساء “الشوربة” او نضيفها الي الشاي او نقوم بخلطها بعسل النحل اوالسكر البني “غيرالمكرر” ونتناولها.