صحتكمسودة

دراسة: 8 مركبات غذائية نباتية رخيصة تقضي علي السرطان دون أي أثار جانبية

 8 مركبات غذائية نباتية رخيصة  تقضي علي السرطان دون أي أثار جانبية

قالت دراسة طبية جديدة أن هناك 8 مركبات غذائية مضادة للسرطان، يمكنها القضاء علي هذا المرض الخبيث دون أي آثار جانبية علي المريض.
وأكدت الدراسة التي أجرتها جامعة تكساس أن 90 % من أسباب الإصابة بالسرطان ،تعود إلي عادات غذائية  وبيئية خاطئة يمكن تعديلها للوقاية من هذا المرض ونسبه الـ10 % الباقية تعود لأسباب وراثية .
وكشفت الدراسة التي بدأت في عام 2008 وانتهت في عام 2016، أن السرطان مرض يمكن الوقاية منه، لكنه يتطلب أحداث تغيير ملموس وجدي في نمط الغذاء والروتين اليومي للحياة.
وربطت الدراسة الجديدة بين النتائج التي توصلت إليها ، وبين نتائج دراسة سابقة أجرتها جامعة هارفارد وخلصت إلي تعديل النمط الغذائي وأسلوب الحياة ،يمكن أن يساهم بشكل فعال في الوقاية من السرطان والعب الكبير الذي يمثله بالنسبة للمصابين وأسرهم.
وأشار العلماء إلي أن تعديل النظام الغذائي اليومي ، وإضافة بعض الفواكه والخضروات والأعشاب  التي تحتوي علي المغذيات الأساسية المقاومة للسرطان، يمكن أن يسهم بشكل فعال في الوقاية من المرض .
  وأوصي العلماء بضرورة إضافة  ثماني مركبات غذائية نباتية وصفوها بـ”الاستثنائية “، نظرا لمفعولها القوي في الوقاية من السرطان وهي:

1- الجينجرولز :
 و الجينجيرولز هو احد المغذيات النباتية الأساسية ،الموجودة في جذور الزنجبيل، وهو من مضادات الأكسدة القوية التي لها تأثير قوي ضد الجذور الحرة ،المسببة لالتهابات والأورام السرطانية في الجسم .
وكشف العلماء أن جذور الزنجبيل تحتوي علي مجموعة من مركبات الجينجرولز ومن بينها الزينجرون والبارادول والشوجول 6 والجينجيرولز 6 وهو المركب الاقوي في محاربة الخلايا السرطانية.
وكانت دراسة أجراها مركز التكنولوجيا الحيوية النباتية في الهند ، قد توصل إلي نتيجة مفادها أن مركب الجينجيرولز 6 هو الاقوي في مكافحة الخلايا السرطانية ، وحصارها ودفعها إلي الانتحار خاصة فيما يتعلق بسرطانات  الكبد و القولون والثدي والمستقيم .
2- السلفوروفان
مركب السلفوروفان Sulforaphane  احد أهم المغذيات النباتية المضادة للسرطان ، وفقا لما ذكرته الدراسة ويوجد في الخضروات الصليبية مثل البروكلي والكرنب “الملفوف ” واللفت والخردل والقرنبيط وبراعم بروكسل.
وذكر موقع ناتشرال هيلث الذي نشر الدراسة أن هذا المركب النباتي المذهل ،له قدره هائلة علي تدمير الخلايا السرطانية وتحجيم الالتهابات  والتحورات التي تسببها الجذور الحرة ، وتؤدي إلي تشكيل الخلايا السرطانية في الجسم .
ويعمل مركب السلفوروفان على منع حدوث أي تغيرات  في الحمض النووي يمكن أن تؤدي إلى السرطان ، بل ويساعد أيضًا على تحييد الإنزيم  المعروف باسم  procarcinogens  الذي يساعد علي تطور الأورام السرطانية .
3- فيتامين E
ومن المعروف أن فيتامين (E) واحد من أهم الفيتامينات التي تدعم الجهاز المناعي في الجسم، ويساعد علي سرعة التئام الجروح وشفاء الالتهابات.
و تشير الدراسات إلى أن فيتامين (E) عنصر أساسي في معركة الجسم البشري ضد الخلايا السرطانية بفضل دوره في مكافحة الجذور الحرة المسببة للأورام والالتهابات.
4- الكيرسيتين
مركب الكيرسيتين من مضادات الأكسدة وهو من المغذيات النباتية الأساسية ، الموجودة بوفرة في التفاح العنب والبصل الأحمر والطماطم “البندرة” .
وأشارت الدراسة إلي أن  إتباع نظام غذائي مرتفع في هذه المغذيات النباتية يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالسرطان بنسبة تصل إلى 50 % ويلعب  الكيرسيتين الدور الأكبر في  حماية الخلايا والحمض النووي من الأضرار الناجمة عن الجذور الحرة وقتل الخلايا السرطانية ومنع انتشارها .
5-  فيتامين د
فيتامين د عنصر غذائي أساسي معروف بفوائده لصحة العظام و مكافحة الاكتئاب ، لكن الدراسة الجديدة كشفت عن دوره الكبير في  الوقاية من السرطان أيضًا و أظهرت أنه يقلل من مخاطر الإصابة بالسرطان في جميع المجالات ، ولكنه مفيد بشكل خاص للوقاية من  سرطان البروستاتا وسرطان القولون والمستقيم والكبد.
6- الكركميين
الكركميين هو المركب الفعال الموجود في الكركم وقد أظهرت الدراسة أنه يعمل علي قتل الخلايا السرطانية خاصة فيما يتعلق بسرطان الدم “اللوكيميا” والأورام النقوية ” سرطان العظام”  خاصة المراحل المتأخرة منه وفقا لما نشرته المجلة الطبية البريطانية .
7- بروانثوسيانيدينس
يعتبر مركب بروانثوسيانيدينس proanthocyanidinsمن المغذيات النباتية “المهملة” والتي يعرف الناس فوائدها لدرجة أنهم يلقون بها في سلال المهملات ، رغم دوره العظيم في مكافحة السرطان خاصة ما يتعلق منه بالكبد .
ويوجد هذا المركب المغضوب عليه في بذور العنب، وهو قادر علي قتل الخلايا السرطانية من خلال حصارها ومنع الغذاء عنها مما يدفعها إلي الانتحار.

8- اوليثنتال
مركب اوليثنتال Oleocanthal احد المغذيات النباتية المهمة ، وقد اشتهر بدوره الكبير في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية والسكتات الدماغية ،لكن الدراسة الجديدة أكدت قدرته علي تمزيق جدران الخلايا السرطانية ،مما يؤدي إلي تأكل أنزيماتها وتدميرها بشكل ذاتي .