صحتكمسودة

دراسة: الشخير العالي قد يؤدي إلي تآكل الجمجمة والموت

قالت  دراسة أمريكية جديدة أن الشخير بصوت عال قد يؤدي الي الموت نتيجة  تآكل جماجم الأشخاص لأسباب غير واضحة، بعدما تبين ان الاشخاص الذين يعانون من الشخير و انقطاع التنفس أثناء النوم لديهم جماجم يصل سمكها إلى 1.23 ملم.
واشار الباحثون المشاركون في الدراسة  الي ان تآكل الجمجمة بمعدل  1 ملم  يؤدي الي  تسرب السائل الدماغي الشوكي العفوي المهدد للحياة (sCSF-L)، والذي يحدث عندما يتدفق السائل الحامي للدماغ والنخاع الشوكي في المنطقة الرقيقة، وهذا ما قد يؤدي إلى أعراض تشبه الخرف وكذلك الغيبوبة والسكتة الدماغية وحتى الموت.
ويحدث توقف التنفس أثناء النوم عندما تسترخي جدران الحلق وتضيق أثناء النوم، وهو ما يقطع التنفس، وهو سبب رئيسي في الشخير.
وقال الباحث الرئيسي في  الدراسة الدكتور ريك نيلسون، من جامعة إنديانا إن “انقطاع النفس الانسدادي أثناء النوم قد يسهم بشكل ميكانيكي في تطوير الاضطرابات المتعلقة بترقق الجمجمة، و تسريب السائل النخاعي العفوي المرتبط بالبدانة خاصة  لدى الإناث.
واشار الدكتور “نيلسون” الي ان ان هناك حاجة ضرورية لاجراء دراسات مستقبلية لتحديد الكيفية التي قد يؤدي بها “OSA” إلى ترقق الجمجمة، وكيف يمكن أن يزيد ذلك من خطر “sCSF-L“.
وكانت دراسة سابقة نشرت في  في يوليو الماضي، قد اشارت الي ان  الشخير مرتبط بمرض ألزهايمر، وأن صعوبة التنفس أثناء النوم تزيد من انخفاض الذاكرة لدى المعرضين للخطر.
 واظهرت  النتائج أيضا إلى أن النعاس أثناء النهار وتوقف التنفس مرتبطان أيضا بضعف الانتباه والذاكرة والتفكير لدى الأشخاص المعرضين وراثيا للحالة التنكسية.
وسبق وان حذر باحثون استراليون من خطيرة الشخير لانه يرفع خطر الإصابة بالخرف بمعدل ثلاثة أضعاف، بعد قيامهم بدراسة هي الأولى من نوعها في هذا المجال.
ووجد الباحثون معهد كوينزلاند للدماغ في جامعة كوينزلاند، أن انخفاض مستويات الأوكسيجين أثناء النوم يمكن أن يضر بالخلايا العصبية، ويزيد ثلاثة أضعاف من خطر الإصابة بمرض ألزهايمر، والذي يقتل خلايا الدماغ ببطء.
وقالت البروفسورة إليزابيث كولسون: ” ان علاج انقطاع التنفس النومي قد يقلل خطر الإصابة بالخرف”، مشيرة إلى أن “الذين يعانون من توقف التنفس أثناء النوم هم أكثر عرضة مرتين إلى ثلاث مرات لتطور مرض ألزهايمر، وهذا قد يكون بسبب نقص الأوكسيجين، حيث أن انخفاض مستوياته في الدم جراء سوء التنفس، يسبب موت الخلايا العصبية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *